الشريط الأخباري

مسؤول إيراني: اعتراض أمريكا للطائرة المدنية قرصنة جوية

طهران-سانا

أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي مجتبى ذو النوري أن اعتراض مقاتلتين أمريكيتين طائرة مدنية إيرانية مؤخراً يشكل مثالاً بارزاً على تجاهلهم حياة البشر وعلى القرصنة الجوية التي تمارسها واشنطن في المنطقة.

وأضاف ذو النوري في تصريح اليوم أن شركات الطيران المدنية في العالم يجب أن تتمتع بالأمن اللازم وأن تكون طائرات الركاب قادرة على التحليق في خطوط وممرات محددة دون أي قلق ولا سيما أنها لا تمتلك القدرة على المناورة مثل الطائرات العسكرية.

وقال إن الأمريكيين باعتراضهم طائرة مدنية تجاهلوا حقوق المسافرين وأهمية حياتهم كما هو الحال في الجرائم الأخرى التي قاموا بارتكابها ضد الإنسانية.

وفي سياق آخر دعا ذو النوري الحكومة الإيرانية إلى اتخاذ موقف حازم وتحذير أعضاء مجلس الأمن الدولي من عواقب تمديد الحظر على إيران وبذل جهود دبلوماسية كبيرة وواسعة في هذا المجال وإثبات حقها وشرعية مطالبها وبطلان مطالب الجانب الآخر.