بمشاركة 70 طالباً من جامعة حلب.. زراعة نحو 2000 غرسة في ريف اللاذقية الشمالي

اللاذقية-سانا

شارك 70 طالباً وطالبة من جامعة حلب بزراعة نحو 2000 غرسة خرنوب وصنوبر ثمري خلال حملة التشجير التي أقيمت بجبل الحرة التابع لناحية ربيعة في ريف اللاذقية الشمالي ضمن برنامج الرحلة الترفيهية التي نظمها الاتحاد الوطني لطلبة سورية بالتعاون والتنسيق مع وزارتي السياحة والزراعة والإصلاح الزراعي.

ولفت غزوان الزعيم عضو المكتب التنفيذي في الاتحاد الوطني لطلبة سورية رئيس مكتب النشاط الفني والاجتماعي في تصريح لمراسلة سانا إلى حرص الاتحاد على تنظيم الأنشطة الاجتماعية الترفيهية الهادفة من خلال إدراج أعمال تطوعية في برامجه بهدف التأكيد على دور الشباب الفاعل في إعادة إعمار سورية وبناء ما دمرته يد الإرهاب بهمة وإرادة صلبة وروح واحدة مهما بلغت التحديات.

ياسر جاويش رئيس فرع جامعة حلب للاتحاد للوطني لطلبة سورية أشار إلى دور الاتحاد كمنظمة رائدة في مجال العمل التطوعي مبيناً أن حملات التشجير في الوقت الحالي تكتسب أهمية كبيرة إضافة إلى كونها حاجة ماسة نوجه من خلالها رسالة للعالم أجمع بأن سورية قوية بشبابها وأن شعبها الصامد يداً بيد قادر على إعادة إعمار البلاد بكل عزيمة وإصرار.

بدوره لفت محمد فاروق حمال حداد رئيس مكتب الشباب في فرع جامعة حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي إلى أهمية العمل التطوعي في تعزيز ثقافة المواطنة لدى الشباب ولا سيما بعد سنوات الحرب التي كان أحد أهدافها النيل من عزيمتهم.

المهندس بلال إبراهيم من دائرة حراج اللاذقية تحدث عن خطة المديرية لإدخال عريضات الأوراق ضمن الصنوبريات التي تعتبر شديدة الحساسية للحرائق لإنشاء أحزمة عازلة تخفف من حدة النيران مبيناً أن الأنواع التي يزرعها المتطوعون هي الصنوبر الثمري والخرنوب.

الشابات راما كازور وشهد القدورة وآلاء عواد عبرن عن سعادتهن بزيارة محافظة اللاذقية وزراعة الغراس والمساهمة في إعادة تشجير ما خسرناه وبناء مستقبل أخضر أكثر إشراقاً وازدهاراً للأجيال القادمة.

طارق الحمد ومحمد نبيل جركس أكدا أن المشاركة في مثل هذه المبادرات تجسيد حقيقي للانتماء للوطن وخير ترجمة لهذا المفهوم على أرض الواقع.

رشا رسلان

انظر ايضاً

مع اقتراب موعد الامتحانات.. جامعة حلب تفتح قاعة المطالعة المركزية

حلب-سانا افتتحت جامعة حلب قاعة المطالعة المركزية فيها بعد 10 سنوات من إغلاقها لتوفير الأجواء …