الشريط الأخباري

بوتين خلال اتصال هاتفي مع بايدن: موسكو وواشنطن مسؤولتان عن دعم الأمن والاستقرار في العالم

موسكو-سانا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم أن موسكو وواشنطن مسؤولتان عن دعم الأمن والاستقرار في العالم وأن تطبيع العلاقات بينهما يخدم مصالح كلا البلدين والمجتمع الدولي.

وذكر موقع الخدمة الصحفية في الكرملين ان بوتين أكد في اتصال هاتفي هنأ خلاله الرئيس الأمريكي جو بايدن بتوليه منصب الرئاسة أن “تطبيع العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة سيخدم مصالح كلا البلدين والمجتمع الدولي برمته وأنه وفقاً لمسؤوليتهما الخاصة سيعزز الحفاظ على الأمن والاستقرار في العالم والمجتمع الدولي بأسره”.

وأضاف البيان إن الجانبين أكدا ارتياحهما بالتوصل لاتفاق حول تمديد معاهدة “ستارت 3”.

وفي هذا السياق أوضح الكرملين أن “الطرفين سيكملان خلال الأيام القريبة كل العمليات الضرورية الخاصة بضمان استمرار عمل هذه الآلية القانونية الدولية المهمة في مجال الحد المتبادل من الترسانات الصاروخية النووية”.

وأضاف الكرملين إن بوتين وبايدن ناقشا كذلك “القضايا الملحة للأجندتين الثنائية والدولية” حيث تم التطرق إلى “فرص التعاون في مكافحة المشكلة الحادة التي تمثلها جائحة فيروس كورونا إضافة إلى مجالات أخرى بما في ذلك القطاع التجاري الاقتصادي”.

وأشار إلى أن المحادثات تناولت “الانسحاب الأحادي للولايات المتحدة من اتفاق السماوات المفتوحة وقضية الحفاظ على خطة العمل الشاملة المشتركة الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني والتسوية في أوكرانيا وكذلك المبادرة الروسية بشأن عقد قمة لدول دائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

وشدد الكرملين على أن “المكالمة بين الرئيسين تميزت بشكل عام بطابع عملي وصريح” مشيراً إلى أن الجانبين اتفقا على الاستمرار في الاتصالات الثنائية.

انظر ايضاً

بوتين: موسكو وواشنطن تتحملان المسؤولية الكبرى بشأن الاستقرار الاستراتيجي في العالم

جنيف-سانا أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن موسكو وواشنطن تتحملان المسؤولية الكبرى بشأن الاستقرار الاستراتيجي …