الشريط الأخباري

اللاذقية.. وزارة الزراعة تطلق برنامج دعم وتسويق المنتج الريفي

اللاذقية-سانا

أطلقت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي اليوم من محافظة اللاذقية برنامج دعم المنتج الريفي السوري وتسويقه الذي يهدف إلى تنظيم إنتاج الصناعات الريفية من الموارد الطبيعية المحلية وفق الأسس الفنية في الإنتاج والتصنيع والتسويق.

ويهدف البرنامج إلى تحسين المستوى المعيشي للأسر الريفية من خلال تطوير منتجاتها والارتقاء بها لتحقيق قيمة مضافة عبر إطلاق نموذج متكامل لآلية تطوير المنتج الريفي (إنتاج-تصنيع-جودة- مواصفة- تعبئة-تغليف-ترويج-تسعير) وغيرها بما يسهم في زيادة الأرباح وكميات الإنتاج وتحقيق فرص عمل أكبر للأسر الريفية.

وخلال إطلاق البرنامج واللقاء مع فعاليات أهلية وأسر ريفية منتجة من بلدتي عين البيضا وبيت ياشوط بريف اللاذقية أكد وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا أن البرنامج يهدف أيضا إلى إدارة وتنظيم وتوحيد الجهود لتطوير الإنتاج وتشغيل العدد الأكبر من الأسر الريفية وتقديم كل ما يلزم لها وتشجيع وتدريب الأسر الريفية على تنويع الإنتاج وتحسين جودته وزيادته كماً ونوعاً.

ولفت وزير الزراعة إلى أن البرنامج فرصة لتحقيق التشاركية وفق متطلبات الأهالي والأسر الريفية والتأسيس عليها لإطلاق منظومة إدارية متكاملة مبينا أن البرنامج سيرصد جميع أنواع مشاريع المنتجات الريفية القائمة والمقترحة والتعرف على نقاط القوة والضعف فيها وتطوير آليات تمويل مشاريع الأسر الريفية وتأمين مستلزمات الإنتاج والتصنيع والفحص والتعبئة والتغليف بما يضمن الحصول على منتج ذي جودة عالية وتبسيط وتنظيم عملية التسويق الداخلي والخارجي وتعزيز وتفعيل ثقافة التعاون والعمل الجماعي بين المنتجين.

وأكد أن البرنامج سيتم إطلاقه من خمس قرى في محافظة اللاذقية وفق طبيعة الإنتاج فيها وتشمل عين البيضا ومشقيتا وبيت ياشوط وكسب وبسين وسيكون انطلاقه من القرى المختارة كنواة للتوسع في جميع القرى بدءاً من محافظات اللاذقية وطرطوس وحماة ليشمل قرى أكثر في كل المحافظات.

حضر إطلاق البرنامج محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم وامين فرع اللاذقية لحزب البعث العربي الاشتراكي ورئيس اتحاد الفلاحين وغرفة الزراعة وفرعي نقابة المهندسين والمهندسين الزراعيين ومدير الزراعة ومديرو الجهات العامة الشريكة في البرنامج من الشؤون الاجتماعية والعمل والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والصناعة.