الخليل يبحث مع رئيس مجموعة اقتصادية إيرانية سبل التعاون الاقتصادي والاستثماري المشترك

طهران-سانا

بحث وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل مع حسين دهقان رئيس مجموعة “بنياد مستضعفين” إحدى كبريات المجموعات الاقتصادية في إيران إمكانية التعاون المشترك لتنفيذ مجموعة من المشاريع في سورية.

واستعرض الوزير الخليل خلال اللقاء الذي عقد في طهران مزايا الاستثمار في سورية والتسهيلات التي تقدمها الحكومة السورية في المجالات ذات الأولوية، والتي يمكن التعاون والتشارك فيها بين البلدين.

من جانبه، قدم دهقان عرضاً حول إمكانيات المجموعة في مختلف المجالات، معرباً عن الاستعداد للتعاون مع الجانب السوري بما يعود بالمنفعة على الجانبين.

حضر اللقاء سفير سورية في طهران الدكتور شفيق ديوب والسفير الإيراني بدمشق الدكتور حسين أكبري.

وتنشط مجموعة “بنياد مستضعفين” في مجالات متعددة كالسياحة والصناعة والزراعة والخدمات الهندسية وتقانة المعلومات وإدارة الفنادق وغيرها.

إلى ذلك، استمرت الاجتماعات الفنية بين الجانبين السوري والإيراني على مدى يومين متتاليين في العاصمة طهران للتوصل إلى نسخة نهائية لبروتوكول اللجنة العليا المشتركة التي ستنعقد قريباً.

وقالت معاون رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي الدكتورة ثريا الإدلبي في تصريح لمراسل سانا: “إن المباحثات تهدف للتوافق على عدد من الاتفاقيات التي سيتم توقيعها في ختام أعمال اللجنة المشتركة”، مضيفة: “نأمل أن يكون هناك عدد لا بأس به من الاتفاقيات التي سيتم توقيعها في المجال التجاري والثقافي والسياحي وغيرها، كما نأمل أن تسفر هذه الاجتماعات الفنية عن تعزيز التعاون بين الطرفين ورفع مستواه، بما يحقق المنفعة المتبادلة والمصلحة المشتركة للبلدين”.

وشددت الإدلبي على جدية الجانبين في التعاون بما يخص الملفات المطروحة، مشيرة إلى أن الجانب الإيراني أبدى استعداده لدراسة عدد من المشاريع التي تتناسب مع الظروف الحالية في سورية.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency